الشريط الأخباري

لوكاشينكو: لولا العامل الخارجي لما حدث زعزعة استقرار في بيلاروس

مينسك-سانا

كشف رئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو أن الاحتجاجات في بلاده تخضع لسيطرة بولندا وجمهورية التشيك وأوكرانيا وليتوانيا.

وقال لوكاشينكو في مقابلة مع وسائل إعلام روسية اليوم: “نعرف نحن والروس من يسيطر ومن أين تأتي السيطرة فالأمريكيون يسيطرون من مركز بالقرب من وارسو عبر قنوات التلغرام والمركز الثاني هو جمهورية التشيك ثم ليتوانيا.. ولسوء الحظ يتم إنشاء معاقل في أوكرانيا للتأثير على بيلاروس”.

وأضاف لوكاشينكو: لا يوجد زعزعة للاستقرار في البلد ولولا العامل الخارجي لما كان ليحدث.

وكان لوكاشينكو كشف مؤخراً أن الولايات المتحدة هي من تقف وراء تخطيط وتنفيذ الاضطرابات فى بلاده بينما يمتثل الأوروبيون لأوامرها.

انظر ايضاً

لوكاشينكو: لن نحارب أحداً ولكن سندافع عن أنفسنا

مينسك-سانا أعلن رئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو أن بلاده لا تريد الحرب لكنها ستخوضها في حال …