الفلبين تطلب إجلاء نصف مليون شخص بسبب نشاط بركاني

مانيلا-سانا

حثت السلطات الفلبينية اليوم نحو نصف مليون شخص على إجلاء منطقة بالقرب من العاصمة مانيلا بعد أن أطلق بركان (تال) رمادا يصل طوله إلى 14 كيلومترا في الهواء.

ورفع المعهد الفلبيني لعلوم البراكين والزلازل وفق شبكة (سي إن إن) الأمريكية مستوى التأهب في بركان (تال) إلى المستوى الرابع ما يعنى أن الثوران يمكن أن يحدث في الساعات أو الأيام القادمة.

وأوضح المعهد أنه يتعين أن تكون الفوهة الرئيسية يتعين أن تكون منطقة محظورة بشكل صارم نظرا لأن انفجارات الأبخرة المفاجئة يمكن أن تحدث ويمكن أن تنطلق غازات بركانية قاتلة.

وأوقفت المدارس والشركات فى العاصمة الفلبينية مانيلا أنشطتها وأجبرت السلطات آلاف الناس على ترك منازلهم حول (تال) أحد أصغر البراكين النشطة في العالم.

وقالت ماريا انطونيا بورناس رئيسة الأبحاث في معهد الفلبين لعلوم البراكين والزلازل للصحفيين لقد فاجأتنا سرعة النشاط البركاني وقد رصدنا حمما لا تزال عميقة ولم تصل للسطح بعد لكننا نتوقع ثورانا خطرا في أي وقت.

وأظهر (تال) نشاطا متزايدا في الآونة الأخيرة مع تصاعد الأبخرة منه فيما يعتبر النشاط الأخطر الذي يشهده هذا البركان منذ سنوات.

انظر ايضاً

مقتل ثلاثة من قوات الأمن بإطلاق نار داخل مركز اقتراع جنوب الفلبين

مانيلا-سانا قتل ثلاثة من قوات الأمن الفلبيني بإطلاق نار اليوم داخل مركز اقتراع في وقت …