الشريط الأخباري

علبي : تقديم الدعم والتسهيلات للمنظمات الدولية لأداء دورها الإغاثي خدمة للمتضررين من الإرهاب

حلب-سانا

أكد محافظ حلب الدكتور محمد مروان علبي الاستعداد التام لتقديم كل أشكال المساعدة والدعم والتسهيلات التي تسهم في تمكين منظمة الصليب الأحمر وباقي المنظمات الإنسانية الدولية من أداء عملها الإنساني والاغاثي لخدمة العائلات المتضررة جراء الأعمال الإرهابية.

وأشار المحافظ خلال اجتماعه اليوم مع رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بدمشق بوريس ميشيل إلى الدور الذي تقوم به المنظمات الإنسانية الدولية في مجالات العمل الإغاثي وتقديم المساعدات للعائلات المتضررة والمهجرة وتخفيف معاناة المواطنين جراء جرائم التنظيمات الإرهابية مبديا حرص المحافظة على تأمين الخدمات والمساعدات لجميع المواطنين انطلاقا من مسؤولية الحكومة في هذا المجال.

من جانبه لفت رئيس البعثة إلى أن الهدف من البرامج والأنشطة التي تنفذها اللجنة الدولية للصليب الأحمر في سورية إيصال مختلف أشكال المساعدات الغذائية والصحية والإنسانية والمياه ودعم التعليم وغيرها لجميع الأسر المحتاجة موضحا أن اللجنة خصصت لسورية “المبلغ الأكبر من ميزانيتها للعام القادم” مقارنة مع باقي الدول ما يدل على الاهتمام الذي توليه اللجنة وحرصها على الوصول لجميع المحتاجين وتوسيع مجالات العمل المستقبلي.

وبين أن كل هذه الأعمال تتم بالتعاون والتنسيق مع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري مؤكداً أن الحكومة السورية ومحافظة حلب “تقدمان كل التسهيلات والدعم المطلوبين لإنجاح العمل”.

ولفت رئيس البعثة إلى أن اللجنة ستبدأ قريباً في توسيع مجالات عملها ليشمل جانب التأهيل البدني وإنشاء مركز لتصنيع وتركيب الأطراف الصناعية بحلب إضافة للمزيد من الأعمال الإنسانية والاغاثية.

حضر الاجتماع عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة الدكتور عبد الغني قصاب ومدير مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر بحلب غاندي الزين ورئيس فرع الهلال الأحمر بالمحافظة الدكتور محمد وليد سمكري وعدد من المعنيين.