لافروف: إن فقدان الغرب لمواقعه القيادية يدفع الناتو لاتخاذ قرارات متهورة

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

موسكو-سانا

اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن فقدان الدول الغربية لمواقعها القيادية حول العالم ستدفع حلف شمال الأطلسي إلى اتخاذ قرارات متهورة وغير مسؤولة.

وقال لافروف اليوم خلال لقاء مع طلاب برنامج التعليم (الحوار باسم المستقبل): إن “العولمة التوسعية التي أظهرتها هذه الكتلة العدوانية غير مسبوقة، وإن الغالبية العالمية تدرك تماماً التهديدات التي يشكلها هذا المسار، وإن إدراك الغربيين أنهم فقدوا مكانتهم المتفوقة قد يتسبب في اتخاذ الناتو خطوات غير مدروسة وغير مسؤولة”.

وبحسب لافروف فإن هذه التقييمات بالذات ستحدد مواقف معظم الدول أثناء مناقشة مستقبل الأمن العالمي، مشيراً إلى أنه وخلال قمة الناتو الأخيرة في مدريد تم الإعلان على أن الحلف يتحمل الآن مسؤولية عالمية.

من جهة أخرى قال لافروف: إن القوى النووية يجب أن تتجنب أي مواجهة عسكرية فيما بينها بما في ذلك مواجهة تتعلق بالأسلحة التقليدية، مؤكداً أن موسكو ستواصل دعم الأمن والاستقرار العالميين، مشيراً إلى أنه بمبادرة من روسيا في وقت سابق من هذا العام أكد قادة الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي أنه لا يمكن أن يكون هناك رابحون في حرب نووية، وأنه لا ينبغي إطلاق العنان لها.

وبهذا السياق أشار الوزير الروسي إلى أن موسكو وواشنطن أكدتا مؤخراً التزامهما بمعاهدة الحد من الأسلحة الإستراتيجية “نيو ستارت” وقال: “حتى الآن بقيت معاهدة ستارت الجديدة فقط التي اقترحنا تمديد تأثيرها دون شروط مسبقة حتى أثناء الإدارة الأمريكية السابقة، لكنهم اختلفوا، ولكن ومنذ وقت ليس ببعيد أعادت روسيا والولايات المتحدة تأكيد التزامهما بالمعاهدة”.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

لافروف: يجب إعفاء العلاقات بين الدول من العقوبات المفروضة من قبل الغرب

بغداد-سانا أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أهمية إعفاء العلاقات الثنائية بين الدول من العقوبات …