وزير العمل العراقي يبحث مع الدندح شؤون العمالة السورية الوافدة

بغداد-سانا

بحث وزير العمل والشؤون الاجتماعية العراقي أحمد الأسدي مع السفير السوري في بغداد صطام جدعان الدندح، سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجالي العمل والشؤون الاجتماعية.

وقال السفير الدندح في تصريح لمراسلة سانا ببغداد: إن اللقاء أكد على عمق العلاقات التاريخية بين سورية والعراق، وضرورة الارتقاء بالتعاون الثنائي في جميع المجالات إلى مستويات أعلى وأفضل، لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين.

وأوضح الدندح أنه تم أيضاً بحث شؤون العمالة السورية في بغداد، وضرورة تنظيمها وحل مشاكل المخالفين لشروط الإقامة بإجراءات سهلة وميسرة.

وأضاف الدندح: إن المناقشات أشارت إلى أهمية معالجة القيود التي تحول دون دخول العمالة للعراق بسبب ضوابط منح الفيزا، لافتاً إلى أن وزير العمل العراقي رحب كثيراً بذلك، وتم الاتفاق على تشكيل لجنة تضم وزارة العمل والشؤون الاجتماعية العراقية، ودائرة الإقامة في وزارة الداخلية العراقية لتنفيذ ذلك.

من جهته شدد الوزير الأسدي وفق بيان لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية العراقية، على أهمية تنظيم العمالة الوافدة وتسوية أوضاعها قانونياً، وخاصة التي دخلت العراق بصورة غير شرعية، لافتاً إلى أن العمالة الوافدة سيطبق عليها قانون التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال، وكذلك قانون العمل، وبناء على قرار مجلس الوزراء بتشغيل 50 بالمئة من العمالة الوطنية، بما يقابلها من العمالة الوافدة.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

مباحثات سورية عراقية في مجال النقل البري والترانزيت

بغداد-سانا بحث وزير النقل العراقي رزاق محيبس السعداوي مع السفير السوري في بغداد صطام