الشريط الإخباري

أنطونوف: روسيا لاتزال مورداً موثوقاً به للمحروقات

واشنطن-سانا

أكد السفير الروسي لدى واشنطن أناتولي أنطونوف أن بلاده لاتزال مورداً موثوقاً به للمحروقات في العالم رغم محاولات الإدارة الأمريكية تشويه صورة بلاده.

ونقلت وكالة نوفوستي عن أنطونوف قوله اليوم خلال حديث أجراه مع قناة روسيا 24 إن المشكلات مع توريدات المحروقات من روسيا بدأت لدى المشترين بسبب العقوبات الأمريكية على روسيا وليس أعمال موسكو معرباً عن استعداد بلاده لبيع الموارد عالية النوعية بسعر مناسب لجميع من يحتاجها.

وانتقد أنطونوف استسلام أوروبا لمطالب واشنطن عبر مراهنتها على الغاز الطبيعي  المسال باهظ الثمن في حين ان خط الأنابيب “السيل الشمالي 2” كان من شأنه أن يحل مشكلاتهم جميعاً في مجال الطاقة لكن النقص بالإرادة الدبلوماسية حال دون ذلك.

وكانت أمريكا ودول الاتحاد الأوروبي فرضت عقوبات اقتصادية جائرة على روسيا على خلفية العملية الروسية الخاصة في أوكرانيا وأدت تلك الإجراءات إلى ارتفاع أسعار النفط والغاز والغذاء في العالم.

من جهة ثانية طالبت السفارة الروسية في واشنطن البيت الأبيض والخارجية الأمريكية بإصدار تأشيرات لوزير الخارجية سيرغي لافروف والوفد المرافق له لحضور اجتماعات الجمعية العامة في نيويورك الشهر المقبل دون عوائق.

وقال أنطونوف إن سفارة بلاده في واشنطن تقدمت إلى البيت الأبيض ووزارة الخارجية بمطالبة الوفاء بالتزامات الدولة التي يقع مقر الأمم المتحدة على أراضيها وإصدار تأشيرات على الفور للوزير لافروف وجميع أعضاء الوفد المرافق له مشيراً إلى أن بلاده ستواصل الضغط من أجل ضمان دخول جميع ممثلي روسيا المشاركين في الدورة الـ 77  للجمعية العامة للأمم المتحدة دون عوائق.

وكانت الأمم المتحدة أكدت في وقت سابق اليوم أن أمينها العام أنطونيو غوتيريش على اتصال مكثف مع موسكو وواشنطن لإصدار تأشيرات للوفد الروسي لحضور اجتماعات الجمعية العامة في نيويورك الشهر المقبل.

انظر ايضاً

أنطونوف: سنرد بقوة على أي محاولة أمريكية لتصنيف روسيا (دولة راعية للإرهاب)

موسكو-سانا وصف السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنطونوف المبادرة الأمريكية لتصنيف روسيا