زاخاروفا: طرد الجبل الأسود لدبلوماسي روسي جزء من الحملة الغربية

موسكو-سانا

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا: إن طرد سلطات الجبل الأسود لدبلوماسي روسي من أراضيها إجراء “عديم الأساس ويفتقد للمنطق”.

ونقلت وكالة نوفوستي عن زاخاروفا قولها في تعليق اليوم : “في الـ 12 من آب الحالي أعلنت وزارة خارجية الجبل الأسود أن أحد الموظفين الدبلوماسيين في السفارة الروسية في بودغوريتشا بات شخصاً غير مرغوب فيه… وحاولت تبرير هذه الخطوة عبر تعليق عام دون إيضاح أسباب ومنطق هذه الخطوة” مؤكدة أن الجانب الروسي يترك لنفسه الحق بالرد المناسب على ذلك.

وتابعت زاخاروفا: إننا “نعتبر هجوم سلطات الجبل الأسود هذا بمثابة حلقة دورية أخرى من الحملة الهجينة التي أطلقها الغرب وأتباعه ضد روسيا… ونرى في ذلك عدم رغبة هذه السلطات في الابتعاد عن سياسة السير الأعمى وفق هذا الخط المدمر على حساب الأمن والتعاون الدوليين وكذلك المصالح الوطنية الذاتية”.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الجمعية العامة للأمم المتحدة تعتمد بأغلبية الأصوات القرار المعنون (الجولان السوري) الذي يطالب (إسرائيل) بالانسحاب من كامل الجولان السوري المحتل ويؤكد أن كل إجراءاتها لفرض قوانينها وولايتها عليه لاغية وباطلة