الشريط الأخباري

لافرنتييف: الدول الضامنة لأستانا تعمل على زيادة فعالية مكافحة الإرهاب في سورية

موسكو-سانا

أكد الكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية أن الدول الضامنة لعملية أستانا تعمل على زيادة فعالية عمليات مكافحة الإرهابيين في سورية وتقليل مستوى التصعيد في البلاد.

وشدد لافرنتييف في مقابلة مع وكالة أنباء تاس اليوم على وجوب مواصلة الحرب على ما تبقى من المظاهر الإرهابية في سورية نظراً لأنه لا يزال عدد كبير من الجماعات المتطرفة والإرهابية في إدلب بشكل خاص.

ولفت لافرنتييف إلى أن المشاورات الجارية حالياً تستهدف إيجاد وتطوير الآليات التي من شأنها أن تؤدي إلى زيادة فعالية العمل على مكافحة الإرهاب وتقليل مستوى التصعيد مبيناً أن بلاده تواصل التفاعل مع الولايات المتحدة بشأن سورية رغم استمرار تدني مستوى العلاقات بين البلدين بشكل عام وبقائها “عند مستوى منخفض وقابل للتفجر”.

وكانت الدول الضامنة لعملية أستانا جددت إثر اجتماعها في تموز الماضي في العاصمة الكازاخية نور سلطان تأكيد التزامها القوي بسيادة سورية واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها وبمقاصد ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة مشددة على مواصلة العمل المشترك لمحاربة الإرهاب بجميع أشكاله ومسمياته في سورية ورفض الأجندات الانفصالية الهادفة إلى تقويض سيادتها وسلامتها الإقليمية.

 

انظر ايضاً

الرئيس الأسد يستقبل لافرنتييف