بدء زراعة القمح والشعير والعمل جارٍ لتأمين كامل مستلزمات الإنتاج

دمشق-سانا

بين رئيس مكتب الشؤون الزراعية في الاتحاد العام للفلاحين محمد الخليف أنه يجري العمل والتنسيق مع وزارة الزراعة لضمان نجاح الخطة الإنتاجية الزراعية للمحاصيل الاستراتيجية والرئيسية للموسم الحالي عبر توفير مستلزمات الإنتاج الزراعي من بذار وأسمدة ومحروقات وكهرباء ومبيدات حشرية مشيراً إلى أن النسبة الأكبر من الفلاحين يقومون بتأمين مستلزمات الإنتاج ذاتياً من الأسواق الخاصة وبأسعار باهظة وخارج قدرة أغلبية المزارعين ما يزيد من تكاليف الإنتاج الزراعي.

وأشار الخليف في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية إلى أن كمية الهاطل المطري تلعب دوراً أساسياً في الإسراع بتنفيذ الخطة الزراعية الموضوعة ولمسنا ذلك تراجعاً كبيراً في الإنتاج خلال الموسم الماضي باعتبار أن الزراعة البعلية تشكل النسبة الكبيرة وخاصة في محافظات الحسكة وديرالزور والرقة وريف حلب لافتاً إلى ضرورة الإسراع بتأهيل مشروعات الري الحكومية المتضررة بفعل الإرهاب والتي تسهم في زيادة المساحات المروية المزروعة بالقمح.

من جهتهم طالب عدد من فلاحي المنطقة الشرقية والجزيرة في تصريح سابق للنشرة الاقتصادية ومنهم صلاح الحجي ونشمي العبود وسلامة العكلة وصالح السلطان بضرورة إلغاء شرط بيع البذار عن طريق إبراز براءة الذمة تجاه المصارف لأن أغلبية الفلاحين تترتب عليها ديون تجاه المصارف نتيجة تراجع الإنتاج وتكبد الفلاحين خسائر كبيرة ما اضطرهم إلى تخفيض المساحات المزروعة بشكل كبير بانتظار هطل المطر.

بدوره بين المهندس أحمد حيدر مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي أنه يجري العمل على توفير مستلزمات الإنتاج الزراعي لمحصولي القمح والشعير بما يضمن تنفيذ الخطة الزراعية الموضوعة البالغة 5ر1 مليون هكتار للقمح وأكثر من 4ر1 مليون هكتار للشعير مشيراً إلى أن عملية الزراعة بدأت في معظم المناطق حيث بلغت نسبة تنفيذ الخطة لغاية 30-11 لمحصول القمح 11 بالمئة و محصول الشعير 18 بالمئة.

أمجد الصباغ

نشرة سانا الاقتصادية

لمتابعة أخبار سانا على تلغرام: https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

فلاحو ريف حمص الغربي يواصلون زراعة محصولي القمح والشعير رغم الصعوبات

حمص-سانا يواصل الفلاحون في ريف حمص الغربي زراعة أراضيهم بمحصول القمح والشعير إيماناً منهم بأهمية …