الشريط الأخباري

بارافيرينيا .. عرض مسرحي راقص يستمد مادته من الآثار النفسية للحرب

دمشق-سانا

يوثق العرض المسرحي الراقص بارافيرينيا للمخرج نورس برو للمرحلة التي تعيشها بلادنا جراء تبعات الحرب الإرهابية وآثار الحصار الاقتصادي على حياة الشعب السوري التي يصورها على أنها حالة نفسية تدعى بارافيرينيا.

ويصور العمل الذي تقدمه فرقة سورية للمسرح الراقص على خشبة مسرح مجمع دمر الثقافي ضمن أيام الثقافة السورية مجموعة من المواطنين الذين حطمت تلك الحرب أحلامهم وآمالهم وكسرت كل ما هو جميل لديهم عبر لوحات مسرحية مزجت بين الأداء المسرحي والمسرح الراقص.

وأوضح برو لسانا أن العمل هو تجربة رقص معاصر جديدة من تجارب الفرقة على مدى 11 عاماً لافتاً إلى أن بارافيرينيا هو مصطلح في علم النفس يشير إلى مرض نفسي هو الذهان التخيلي والذي يصيب الإنسان عندما يتعرض لأزمات وضغوط متتالية بهدف تقديم مقاربة للآثار النفسية للحرب على السوريين وتمسكهم بالأمل رغم كل ما تعرضوا له.

وبين برو أن التجربة هي انعكاس للمواطن السوري بما يعانيه في معيشته اليومية جراء الإرهاب  لافتاً إلى أن هدف العمل حض المتلقي على الاعتراف بمشاكلنا ومواجهتها أمام مرآة ذواتنا للوصول الى حلول لها.

بلال أحمد