الشريط الأخباري

مساعدات روسية لأسر شهداء وفاقدة معيل ومستلزمات تعليمية لطلاب

دمشق-سانا

قدم وفد روسي من مؤسسة البعثة الروسية الإنسانية واتحاد منتجي الآليات في روسيا الاتحادية مساعدات عينية لعدد من أسر الشهداء والأسر فاقدة المعيل وذلك في المركز الثقافي الروسي بدمشق على هامش أعمال الاجتماع السوري الروسي المشترك لمتابعة أعمال المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين بدمشق.

وتضمنت المساعدات التي وزعت بالتنسيق مع إحدى الجمعيات الأهلية سلات غذائية وألبسة شتوية وحقائب مدرسية لنحو 82 أسرة وفق مدير المركز الثقافي الروسي المستشار الدكتور نيكولاي سوخوف مؤكدا أن روسيا تدعم جهود عودة المهجرين السوريين إلى مدنهم وقراهم الأصلية.

من جانبه بين ماهر حمو ليلي منسق إحدى الجمعيات الأهلية في ركن الدين اعداد دراسة حول الأسر التي تحتاج إلى دعم من القاطنين بحي التجارة لتوزيع المساعدات عليها اليوم مشيرا إلى أن العمل متواصل بالتنسيق مع المركز الثقافي الروسي بدمشق للوصول إلى أكبر عدد من هذه الأسر ودعمها في مجال إقامة مشاريع صغيرة وغيرها من الاحتياجات.

بدورها أشارت مديرة اتحاد منتجي الآليات في روسيا نتاليا ببوغا إلى أن الهدف من تقديم المساعدات بمختلف اشكالها تعزيز العلاقة بين الشعبين السوري والروسي.

وفي سياق متصل قدم وفد روسي اليوم كتباً تعليمية باللغة الروسية وحواسب محمولة وحقائب مدرسية مع قرطاسية إلى عدد من طالبات ثانوية “نبيل يونس” بمنطقة ركن الدين وعدد من طلاب مدرسة “فريز مالك” بمنطقة القصور بدمشق.

وفي تصريح لـ سانا بين مدير تربية دمشق سليمان يونس أن الهدايا المقدمة وزعت للطلاب الذين يدرسون اللغة الروسية فيما أوضحت عبير اليونس مديرة ثانوية “نبيل يونس” أن الهدايا قدمت لأكثر من 40 طالبة في المرحلة الثانوية.

ومن الوفد الروسي أشار نائب مدير إدارة العلاقات الاقتصادية الخارجية لمدينة موسكو تكاتش ايغور بوليكاربوفيتش إلى أن الهدايا المقدمة تسهم بتعريف الطلاب في سورية بالأدب والثقافة الروسية ودعم مكتبات المدارس بالكتب والقرطاسية وأجهزة الحاسوب المناسبة وتؤكد عمق العلاقة بين البلدين.

انظر ايضاً