6000 طالب في منافسات الموسم الجديد للأولمبياد العلمي السوري-فيديو

محافظات-سانا

بمشاركة نحو 6 آلاف طالب وطالبة من الصف الأول الثانوي من مختلف المحافظات انطلقت اليوم منافسات الموسم الجديد من الأولمبياد العلمي السوري في اختصاصات الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء والمعلوماتية.

ونظمت اختبارات المرحلة الأولى على مدى ساعة ونصف الساعة بالتوقيت نفسه في مختلف المحافظات وبنماذج أسئلة مؤتمتة وموحدة تهدف إلى قياس التفكير الرياضي المنطقي لدى الطلاب.

سانا واكبت الاختبارات في دمشق وفي كلية الحقوق بجامعة دمشق حيث ذكر المستشار الإعلامي في هيئة التميز والإبداع مالك حمود أن منافسات الأولمبياد هذا الموسم تقام بآلية جديدة وسط مشاركة مشجعة مهدت لها مبادرة أعضاء رابطة خريجي هيئة التميز والإبداع ضمن مشروع سفراء الأولمبياد وقيامهم بجولة على المدارس في المحافظات لتعريف طلبة الأول الثانوي بالأولمبياد.

وأوضح حمود أن الطلاب المشاركين هم من الناجحين بشهادة التعليم الأساسي بمجموع 2800 وما فوق في شهادة التعليم الأساسي وعلامة 2620 فما فوق في المواد الكونية للإعدادية الشرعية إضافة إلى 31 طالباً وطالبة من مرحلة التعليم الأساسي والفائزين بالميداليات الذهبية والفضية في الأولمبياد العلمي لليافعين 2021.

ويتأهل لاختبار المرحلة الثانية وفق حمود الطلاب الحاصلون على أعلى 50 علامة من كل اختصاص في كل محافظة مع مراعاة رغبتهم من جهة الاختصاص ليتابع في اختبار المرحلة الثانية واختبارات التصفيات النهائية باختصاص واحد فقط وستعلن أسماء هؤلاء الطلاب مع بداية تشرين الثاني القادم على موقع الهيئة.

ووفق عدد من الطلاب المشاركين ومنهم يوسف عواد ومحمد قديمي ومحمد حسان وعبد الرحمن سلهب اتسمت الأسئلة بالصعوبة وأجواء المنافسة كانت قوية.

زياد بعلبكي والد إحدى الطالبات المشاركات رأى أن الأولمبياد حدث علمي وثقافي يدعم مسيرة الطلاب العلمية ويحقق طموحاتهم فيما لفتت عبير قدور والدة إحدى الطالبات المشاركات إلى أن الأولمبياد تجربة علمية تعزز قدرات الطلاب ومهاراتهم معربة عن أملها بوصول ابنتها إلى مراحل متقدمة في منافسات الأولمبياد.

ومن المقرر أن تجري اختبارات المرحلة الثانية يوم السبت 20-11-2021 في مختلف المحافظات والمتأهلون منها يشاركون في التصفيات النهائية التي ستقام مركزياً بدمشق أثناء العطلة الانتصافية وينال الفائزون بأفضل 15 مركزاً في كل اختصاص شرف عضوية الفريق الوطني للمادة العلمية التي تميزوا فيها.

وفي الحسكة أوضح مدير فرع جامعة الفرات الدكتور جمال العبد الله أن 41 طالباً وطالبة شاركوا باختبار المرحلة الأولى من الأولمبياد وذلك في مقر كلية الحقوق لافتاً إلى أنه تم تأمين كل مستلزمات الاختبار والأجواء الآمنة والمريحة للطلاب والأسئلة كانت واضحة ودقيقة والعملية الامتحانية جرت بشكل جيد دون أي مخالفة تذكر.

وأشار عدد من الطلاب المتقدمين إلى أن أسئلة الاختبار شاملة ومتدرجة الصعوبة وتحتاج إلى تركيز ودقة في الإجابة معبرين عن أملهم في تحقيق النتائج الأفضل التي تؤهلهم للوصول إلى المراحل القادمة من الأولمبياد.

وفي حلب تقدم 931 طالباً وطالبة من الصف الأول الثانوي موزعين على 10 مدرجات في مبنى كلية العلوم بجامعة حلب حيث بين ياسر عابدين منسق أنه تكريماً من هيئة الأولمبياد العلمي السوري لتميز سبعة يافعين من صفي السابع والثامن ونيلهم الميدالية الذهبية والفضية بمواد الرياضيات وعلم الأحياء في الأولمبياد العلمي لليافعين تمت مكافآتهم بالمشاركة في منافسات الأولمبياد العلمي السوري مع طلبة الصف الأول الثانوي.

وفي حمص أشار الدكتور فادي مرشد مدير الأنشطة الطلابية بجامعة البعث ومنسق هيئة التميز والإبداع مع الجامعة إلى أنه شارك 554 طالباً تم توزيعهم على 3 مدرجات و14 قاعة وتأمين كل مستلزمات الاختبار والمشرفين إضافة للاشتراطات الصحية وأعرب عدد من الطلبة عن حماستهم لخوضهم هكذا اختبار بروح إيجابية يحدوهم الأمل بتحقيق أمنياتهم بالفوز والوصول إلى التصفيات النهائية حيث يقول الطالب ماجد التلاوي: إن الأسئلة تدرجت بالصعوبة ويلزمها تركيز وتدقيق لنيل العلامة الأعلى فيما نوه الطالب فارس ديوب بميله إلى العلوم وشغفه بعلم الأحياء حيث جاءت الأسئلة برأيه تراعي مختلف المستويات للطلبة وبعض الأسئلة الاستنتاجية من خارج المنهاج الدراسي فيما ترى كل من ريم ابراهيم ولين النقري أن تجربة الأولمبياد فرصة لتطوير مهارات الطلبة وسبيل للتميز والإبداع.

وفي درعا شارك 151 طالباً وطالبة في الاختبار حيث بين زكريا الغزالي أحد المشرفين أن الهدف من الاختبارات هو التفكير خارج الصندوق والاتجاه نحو التحليل المنطقي وتنمية المهارات لدى الطلاب.

تسنيم الغزالي وأحمد الغزالي طالبان متفوقان مشاركان في الأولمبياد وصفا أجواء الاختبارات بالجيدة والأسئلة شاملة وتراعي الفروقات بين المشاركين وتحتاج للتركيز.

وفي السويداء تقدم نحو 390 طالباً وطالبة لاختبار المرحلة الأولى للأولمبياد العلمي السوري في كلية التربية الثانية حيث أوضحت منسقة الأولمبياد العلمي السوري في المحافظة الدكتورة ربيعة زحلان في تصريح لمراسل سانا أن الأولمبياد العلمي فرصة للطلاب لإظهار وإثبات مواهبهم وقدراتهم ليتمكنوا من تمثيل بلدهم تمثيلاً جيداً أن كان محلياً أو في المحافل الدولية والعالمية.

بدوره أكد مدير فرع جامعة دمشق في السويداء الدكتور خالد كيوان توفير جميع مستلزمات العملية الامتحانية ضمن قاعات كلية التربية الثانية وتهيئة أفضل الظروف لراحة الطلاب لضمان حسن سير الاختبارات.

وفي دير الزور ذكر منسق الأولمبياد المعتصم بالله مضحي أن عدد المشاركين في هذه المرحلة بلغ 27 طالباً وطالبة من مدارس دير الزور والرقة حيث تم تأمين كل مستلزمات إقامة الاختبار.

ورأى الطالب محمد أمين الخلف أن مستوى الأسئلة يتناسب مع فهم الطالب فيما أشارت الطالبة يمان المفتي إلى أن الأولمبياد العلمي فرصة للتفوق والإبداع ومستوى الأسئلة يحتاج إلى الفهم والتركيز معبرة عن إصرارها لمواصلة المشاركة وتمثيل سورية خارجياً.

وفي حماة بلغ عدد الطلاب المتقدمين للاختبارات نحو 400 طالب وطالبة وأوضح الطالب زكريا فرداوي في تصريح لمراسل سانا أن هذه المرحلة تشمل كل المواد المحددة في اختصاصات الأولمبياد ويحدد الطالب الذي يجتاز هذه المرحلة اختصاصاً واحداً لمتابعة المسابقة في مراحلها المتقدمة.

مروه سراقبي وصفت المشاركة في الاختبار بالتجربة الممتعة والمفيدة لسبر إمكانات الطلاب وتحديد مواهبهم في المواد العلمية معربة عن أملها في اجتياز هذه المرحلة والتأهل للمراحل المقبلة في حين رأى الطالب صفوان شيخ النجارين أن مستوى الأسئلة جيد وهي مؤتمتة وتنحصر بقياس التفكير الرياضي المنطقي لدى الطلاب كما أنها موضوعية ومنطقية وتحاكي المهارات الذهنية لهم وتقيس مستوياتهم الفكرية في المواد العلمية.

وفي اللاذقية أوضح المهندس علي الرياحي منسق الأولمبياد العلمي السوري أن المرحلة الأولى تشمل 1296 طالباً وطالبة من مختلف مدارس اللاذقية من ضمنهم 10 طلاب يافعين يشاركون للمرة الأولى مع طلاب الصف العاشر تكريماً لهم للنتائج التي حققوها في أولمبياد اليافعين وتستضيف اليوم جامعة تشرين في كليتي الاقتصاد والتمريض هذه الاختبارات ضمن الشراكة المستمرة مع الجامعة والمؤسسات البحثية في سورية لرعاية الطلاب المتميزين.

بدورها قالت الدكتورة سوسن غزال مديرة العلاقات الدولية والثقافية في جامعة تشرين ومكلفة كمنسق للجامعة مع هيئة التميز والإبداع بشأن النشاط المتعلق باختبارات الأولمبياد السوري: إن الاختبار اليوم بحلة جديدة وهو استمرارية لاحتضان المتميزين ورعايتهم والجامعة في تشاركية دائمة مع هيئة التميز والإبداع وتوجد اتفاقية موقعة بيننا وعملنا في الجامعة على تحضير لوجستي للامتحان من بنية تحتية كتجهيز القاعات والمدرجات والموارد البشرية من أمناء سر ومراقبين ورؤساء قاعات وكل ما يتعلق بإجراء هذا الاختبار الذي أجري اليوم لطلاب الأول الثانوي الذين حصلوا على درجة 2800 وما فوق في التعليم الأساسي وطلاب الإعدادية الشرعية الذين نالوا 2620 درجة في المواد الكونية.

وفي طرطوس أوضح علي العجي منسق الأولمبياد في المحافظة أن الامتحانات جرت اليوم بأجواء هادئة ومريحة حيث تم توزيع الطلبة المشاركين على مدرجات كلية الآداب بالمحافظة وذلك بعد تأمين القاعات والمراقبين مع مراعاة الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا من حيث الالتزام الكمامات والتباعد المكاني.

وعبر عدد من الطلاب عن ارتياحهم للمشاركة بالمسابقات مؤكدين أن الأسئلة تحتاج إلى الدقة والتركيز.

دمشق

 

الحسكة

دير الزور

طرطوس

انظر ايضاً

1604 طلاب يشاركون في اختبارات المرحلة الثانية من الأولمبياد العلمي السوري-فيديو

دمشق-سانا شارك 1604 طلاب من الصف الأول الثانوي من مختلف المحافظات في اختبارات المرحلة الثانية …