945 مليون ليرة قيمة التعويضات المقدرة لمزارعي اللوز في حمص

حمص-سانا

قدر فرع صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية في حمص قيمة التعويضات المستحقة للمزارعين بـ 945 مليون ليرة للتعويض عن الأضرار التي لحقت بمحصول اللوز خلال الموسم الحالي بعد انتهاء عمليات الكشف المبدئي.

وأوضح المهندس أمين الحموي مدير فرع الصندوق بحمص في تصريح لنشرة سانا  الاقتصادية أن موجة الصقيع التي أصابت بساتين اللوز خلال موسم الشتاء الماضي الحقت أضرارا وخسائر كبيرة في الإنتاج على مساحة 156 ألف دونم يملكها 4550 مزارعا في 56 قرية في المخرم والمركز الشرقي لافتا إلى أن الصندوق يعمل على تعويض مزارعي الأشجار المثمرة بمبالغ مالية كتعويض خسائر أو فقد إنتاج  بينما يتم التعويض عن الأشجار الحراجية المتضررة بتوزيع غراس حراجية مجانا.

وأشار الحموي إلى أنه تم تخصيص مبلغ 20 مليون ليرة كدفعة ثانية للمزارعين المتضررين من الحرائق في قرى الريف الغربي سيتم دفعها بداية شهر تشرين الثاني القادم يستفيد منها 220 مزارعا في هذه المناطق وسيتم توزيع دفعة ثالثة وأخيرة بنفس القيمة خلال الفترة القريبة القادمة مبينا أنه تم توزيع الدفعة الأولى البالغة 40 مليون ليرة.

من جهتهم تحدث عدد من مزارعي اللوز عن الضرر الذي تعرضوا له نتيجة الظروف المناخية مطالبين بتعويضهم عن الخسائر التي لحقت بهم فقال المزارع منهل العقدة من ريف المخرم يملك 30 دونما مزروعة باللوز إنه اعتمد على موسم اللوز بشكل أساسي في معيشته وان محصوله تضرر بالكامل بسبب الظروف الجوية وقلة الأمطار بينما أشار المزارع عبد المعين إبراهيم من قرية ام دالي في المركز الشرقي إلى أنه يملك 20 دونما مزروعة باللوز وقد انخفض الإنتاج من 5 أطنان خلال الموسم الماضي إلى 5ر1 طن خلال الموسم الحالي بسبب موجة الصقيع التي ضربت المحاصيل.

يذكر أن محافظة حمص تأتي في المرتبة الأولى على مستوى القطر بزراعة اللوز من حيث المساحة والإنتاج.

 عبد الحميد جنيدي

نشرة سانا الاقتصادية