حملة توعية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي

دمشق-سانا

بالتزامن مع بدء شهر تشرين الأول وهو الشهر العالمي للتوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي “الشهر الوردي” تطلق وزارة الصحة على مدار الشهر الحملة الوطنية للتوعية بأهمية الكشف المبكر لجهة رفع نسب الشفاء وخفض معدل الوفيات وفق رئيسة دائرة الصحة الإنجابية بالوزارة الدكتورة آلاء عرقسوسي.

وبينت الدكتورة عرقسوسي أنه نظراً لانتشار فيروس كورونا منذ العام الماضي لم تنظم حملة واسعة لخدمات الكشف المبكر واقتصرت على التوعية حيث تتضمن الحملة هذا العام أيضاً إقامة عدد من الأنشطة والندوات التثقيفية بطرق الفحص الذاتي والتعريف بعوامل الخطورة كنمط التغذية والبدانة ووجود إصابة بالعائلة والتدخين إلى جانب فعاليات علمية تسلط الضوء على مستجدات أورام الثدي وطرق العلاج.

وتم تشكيل فرق على مستوى مديريات الصحة بالمحافظات بهدف الإشراف والتوعية والتثقيف الصحي وتنظيم حملات إعلامية في المراكز الصحية وخارجها وفق عرقسوسي مبينة أن الحملة تتوجه للنساء اللواتي تجاوزت أعمارهن 20 لإجراء الفحص السريري وتصوير الإيكو واللواتي بأعمار تزيد على 45 عاماً للتصوير عبر الماموغرام مرة كل عامين.

وأشارت الدكتورة عرقسوسي إلى أن الوزارة مستمرة بتوفير خدمات الكشف المبكر عن سرطان الثدي على مدار العام ضمن مراكزها الصحية وعدد من مشافيها من خلال الفحوص السريرية والتشخيصية عبر تصوير الإيكو والماموغرام موضحة أن جميع المراكز التي تقدم خدمات الصحة الإنجابية والبالغ عددها 960 مركزاً تشارك بالحملة مع اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية للوقاية من كورونا كتنظيم المواعيد وارتداء الكمامات والتعقيم وتحقيق التباعد المكاني.

ولفتت عرقسوسي إلى أن عدداً من المشافي التي تقدم خدمات فحص الثدي مزودة بوحدات عناية خاصة لإجراء تقييم أوسع ومتابعة للحالات عالية الخطورة منوهة بدور الكشف المبكر عن الأورام بتخفيف معاناة المريض خلال رحلة العلاج وخفض الأعباء الاقتصادية عن المؤسسات الصحية الحكومية مؤكدة أن جميع خدمات الصحة الإنجابية والرعاية الصحية الأولية تقدم بشكل مستمر طيلة أيام السنة وبشكل مجاني.

وكانت وزارة الصحة أطلقت خلال “الشهر الوردي” من عام 2019 حملة توعية إلى جانب خدمات استقصائية للكشف عن الإصابة بسرطان الثدي استفادت منها أكثر من 428 ألف امرأة بينما وصلت خدمات الحملة خلال عام 2018 إلى أكثر من 411 ألف امرأة وفق الدكتورة عرقسوسي.

ويعتبر سرطان الثدي من أكثر السرطانات انتشاراً عند النساء في العالم ويصيب سيدة بين كل ثماني سيدات ويسجل 2 مليون إصابة جديدة به سنوياً عالمياً.

راما رشيدي

انظر ايضاً

الصحة تعلن نتائج حملة الشهر الوردي

دمشق-سانا أعلنت وزارة الصحة النتائج النهائية لحملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي التي نفذتها في …