لوكاشينكو: الأحداث في أفغانستان فضحت حقيقة (ديمقراطية) الغرب

مينسك-سانا

أكد الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو أن الأحداث في أفغانستان فضحت حقيقة الديمقراطية التي يتغنى بها الغرب وحث المواطنين على أخذ العبرة من هذه الأحداث.

ونقلت وكالة أنباء بيلاروس عن لوكاشينكو قوله اليوم: “لقد أظهر الغرب لنا جوهر ديمقراطيته في أفغانستان، هذه هي الديمقراطية المزعومة التي يتحدثون عنها ولقد أظهروا جوهرها”.

وأضاف: “هكذا كان يمكن أن يكون الأمر لدينا في بيلاروس لو أن الغرب نفذ الحرب الخاطفة العام الماضي ثم بعد ذلك كان الناس سيطردونهم في غضون سنوات قليلة وكان البعض سيتشبث بعجلات الطائرة ليطير بعيداً عن البلاد”.

ولفت لوكاشينكو إلى أن الدافع وراء الإجراءات المتخذة ضد بيلاروس هو مجرد مصالح مادية فقط أي تقسيم وبيع ممتلكات الشعب من الدولة.

وكان لوكاشينكو أكد أن الولايات المتحدة هي من تقف وراء تخطيط وتنفيذ الاضطرابات في بلاده بينما يمتثل الأوروبيون لأوامرها.

انظر ايضاً

شويغو يحذر من تسلل الإرهابيين من أراضي أفغانستان إلى بلدان الجوار

موسكو-سانا حذر وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو من احتمال استخدام التنظيمات الإرهابية