إعلاميو فلسطين: إغلاق الاحتلال مكتب تلفزيون فلسطين جريمة

القدس المحتلة-سانا

أكدت وزارة الإعلام الفلسطينية أن إغلاق الاحتلال الإسرائيلي مكتب تلفزيون فلسطين ومنع طواقمه من العمل في مدينة القدس المحتلة محاولة لإسكات صوت الفلسطينيين وإخفاء جرائمه بحقهم.

وأدانت الوزارة في بيان اليوم نقلته وكالة وفا إجراء الاحتلال هذا لافتة إلى أنه يهدف إلى إسكات الصوت الفلسطيني في القدس المحتلة ليرتكب الاحتلال جرائمه بحق أهلها بعيدا عن أعين  الصحافة حتى لا يرى العالم قبحه.

وأشارت الوزارة إلى أن تلفزيون فلسطين لن يعدم الوسيلة في الوصول إلى الخبر والصورة بمدينة القدس المحتلة وسيواصل فضح جرائم الاحتلال أمام الرأي العام العالمي وصولا لمحاسبة المسؤولين عنها.

كما أكدت نقابة الصحفيين الفلسطينيين أن إغلاق سلطات الاحتلال الإسرائيلي مكتب تلفزيون فلسطين ومنع طواقمه من العمل في مدينة القدس المحتلة جريمة جديدة تضاف لجرائمه بحق الإعلام الفلسطيني.

وأوضحت النقابة في بيان أوردته وكالة وفا أن منع عمل تلفزيون فلسطين في القدس اعتداء صارخ على قيم ومبادئ حرية الإعلام، لافتة إلى أن الصحفيين في المدينة يتعرضون لاعتداءات يومية من الاحتلال بهدف منع نقل جرائمه للعالم وخاصة جريمته في عزل الأحياء المقدسية عن بعضها البعض وتهجير المقدسيين قسريا من بيوتهم.

ولفتت النقابة إلى أن الاحتلال نفذ أكثر من 300 اعتداء بحق الصحفيين في القدس منذ شهر أيار الماضي مشددة على أنها ستواصل العمل مع الاتحاد الدولي للصحفيين ولجنة التحقيق الدولية التي شكلها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لفضح جرائم الاحتلال ومحاسبة المسؤولين عنها.

انظر ايضاً

قوات الاحتلال تعتدي على ممتلكات الفلسطينيين بالأغوار الشمالية

القدس المحتلة-سانا اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم على ممتلكات الفلسطينيين في الأغوار الشمالية بالضفة …