الشريط الأخباري

صفعة جديدة لأردوغان.. الحليف السابق باباجان يؤسس حزباً جديداً

أنقرة-سانا

تتوالى الصفعات التي يتلقاها نظام رجب طيب أردوغان من أقرب حلفائه حيث أعلن وزير الاقتصاد السابق والمقرب من أردوغان نفسه علي باباجان تأسيس حزب جديد في تركيا ليكون ثاني حزب يولد من رحم أزمة عاصفة تشق حزب العدالة والتنمية.

وأطلق باباجان رسمياً في حفل نظم في نفس المكان الذي أعلن منه تأسيس حزب العدالة والتنمية قبل 19 عاماً حزبه الجديد تحت اسم “الديمقراطية والتقدم” داعياً إلى تبني نهج جديد للاقتصاد والحقوق الديمقراطية وإنهاء مناخ القمع والترهيب والاستغلال السياسي للدين في إشارة واضحة إلى السياسات التي تبناها أردوغان والقائمة على القمع وإدخال تركيا في صراعات داخلية وخارجية جعلتها معزولة وضعيفة.

ووفق وسائل إعلام تركية فإن ما لفت الانتباه هو حضور محافظ محافظة ريزة التركية حسن قارال عن حزب العدالة والتنمية الذي انتقل لحزب الديمقراطية والتقدم والوزراء السابقين سلمى علية قافاف ونهاد أرجون وشخصيات عسكرية سابقة لحفل الإعلان عن الحزب.

وكان باباجان تولى وزارة الاقتصاد في النظام التركي بين عامي 2002 و2007 عندما وصل حزب العدالة والتنمية إلى السلطة لأول مرة وبعد ذلك أمضى عامين وزيراً للخارجية كما عين نائباً لرئيس الوزراء في الفترة ما بين 2009 و2015.

واستقال باباجان من حزب العدالة والتنمية في تموز 2019 بسبب ما وصفها بالخلافات العميقة بشأن السياسات التي يتبعها أردوغان.

وسبق أن أطلق حليف أردوغان ورئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو حزبه “المستقبل” في كانون الأول 2019 بعد خلافات حادة مع أردوغان.

ويعاني حزب العدالة والتنمية الحاكم بزعامة أردوغان مشاكل جمة حيث تلقى ضربة كبيرة بعد فقدانه السيطرة على مدن رئيسة مثل اسطنبول وأنقرة في الانتخابات البلدية التي عقدت العام المنصرم.

انظر ايضاً

باباجان: الأزمة الاقتصادية في تركيا من صنع أردوغان

أنقرة – سانا أكد رئيس حزب الديمقراطية والتقدم في تركيا علي باباجان أن حكومة رجب …