المارديني:السنة التحضيرية للقبول الجامعي تحقق العدالة

دمشق-سانا

أكد وزير التعليم العالي الدكتور محمد عامر المارديني “أن السنة التحضيرية للقبول الجامعي معيار جديد شفاف يضاف إلى الثانوية العامة بهدف تحقيق المزيد من العدالة لقبول الطلاب في الكليات الطبية للعام الدراسي 2015-2016”.

ورأى الوزير المارديني خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم بمبنى الوزارة أن الثانوية العامة لم تعد معيارا كافيا لوحده لتحديد ميول الطالب للدخول إلى الكليات الطبية موضحا أن اعتماد السنة التحضيرية يهدف إلى سبر امكانيات الطلاب الحقيقية نتيجة لعدم عدالة علامة الأجزاء من الألف لتقرير مصير ومستقبل الطالب خاصة بالنسبة لشريحة العلامات المرتفعة وزيادة الطلب على التعليم العالي.0

وبين أن المواد العلمية للسنة التحضيرية ذات علاقة مباشرة ووثيقة بدراسته المستقبلية وتعطي الطالب فرصة لاختبار ميوله الحقيقية عبر امتحانات موحدة ومؤتمتة لافتا إلى أن الخطة الدرسية ستكون مشتركة مع كليات الجامعات الأخرى بحيث لا يخسر الطالب فيما لو انتقل إلى الشريحة الادنى.

وأشار وزير التعليم العالي إلى أن الوزارة بصدد وضع التعليمات التنفيذية للسنة التحضيرية وتحديد المادة العلمية والنظام الامتحاني وتحديد نسبة علامات الثانوية العامة مع معدل السنة التحضيرية.

من جهته أوضح معاون وزير التعليم العالي الدكتور رياض طيفور أن عدد الطلاب المسجلين في الكليات الطبية بالجامعات السورية لهذا العام بلغ حوالي 9500 طالب وكان مجلس التعليم العالي أقر يوم الاثنين الماضي اعتماد سنة تحضيرية للقبول الجامعي في الكليات الطبية بدءا من العام الدراسي 2015/2016 كمعيار يضاف إلى معدل شهادة الثانوية العامة وتشكيل لجان على مستوى الوزارة والجامعات لوضع التعليمات التنفيذية للسنة التحضيرية ووضع الخطط الدرسية والمناهج اللازمة.

انظر ايضاً

للمرة الثانية.. فتح التسجيل للطلاب القدامى والمستجدين في المعاهد التقانية

دمشق-سانا أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليوم للمرة الثانية إعادة فتح مواعيد التسجيل للطلاب …